الثلاثاء, 15 أكتوبر 2019, 23:30 مساءً
شريط الاخبار
لماذا يشارك السفير الأمريكي في حفر الأنفاق تحت مدينة القدس عاصمة فلسطين
تآكل "المناعة الاجتماعية" لقرى غلاف غزة الصهيونية
كلمة الرئيس محمود عباس أمام القمة العربية الــ 30 في تونس
الرئيس أمام قمة تونس: لم يعد باستطاعتنا تحمل الوضع القائم وسنضطر لاتخاذ خطوات مصيرية
وداعاً حزب الليكود
قيادات فتحاوية: الإعلان عن اسم رئيس الحكومة الأحد المقبل.. والمركزية قد تلجأ للتصويت
ماذا تعرف عن مؤتمر وارسو؟ وهل يعتبر تطبيعا ؟
تصريح كوهين لفيصل القاسم : هناك من يحمي العرب من إيران
مسيرات تأييد للرئيس محمود عباس في مخيمات لبنان
التربية تعلن انتهاء أزمة جامعة بيت لحم والدوام غداً
هنية يدعو من القاهرة المقاومة للدفاع عن الأقصى
ادعيس: أقصانا وأسرانا ثوابت مشروعنا الوطني
صور- صلاة العشاء في منطقة باب الرحمة واعتقال 3 اطفال
الرئيس: قرار قرصنة أموالنا المسمار الأخير في نعش اتفاق باريس وتنصل من كل الاتفاقات
بالأسماء.. إعدام 9 مدانين باغتيال النائب العام المصري هشام بركات
كلمة المحرر
المخططات الأمريكية الاستعمارية والإرادة الوطنية الفنزويلية بقلم:أ. محمد حسن أحمد
20/02/2019 [ 22:41 ]
تاريخ الإضافة:
المخططات الأمريكية الاستعمارية والإرادة الوطنية الفنزويلية  بقلم:أ. محمد حسن أحمد

المخططات الأمريكية الاستعمارية والإرادة الوطنية الفنزويلية

بقلم:أ. محمد حسن أحمد

  توظف الولايات المتحدة الأمريكية وحلفاؤها كندا، والاتحاد الأوروبي شعار الدفاع عن حقوق الإنسان والديمقراطية لتمرير مخططاتها الاستعمارية للهيمنة على مقدرات الشعوب وثرواتهم ، فما نشهده هذه الأيام من تصاعد الهجوم الأمريكي على فنزويلا من أجل قلب نظام الحكم والإطاحة بالرئيس الشرعي المنتخب نيكولاس مادورو؛ لتنصيب رئيس البرلمان الفنزويلي المعارض خوان غوايدو؛ لأن الإدارة الأمريكية منحازة دائمًا لتكريس الظلم وإلحاق الأذى بشعوبها وحكامها الذين لا يسيرون في الفلك الأمريكي الإسرائيلي، وفي المقابل فإن مصالح روسيا والصين تتناقض مع التوجهات الأمريكية وتبقي فنزويلا بين رحى التوازنات الدولية التي شعارها توازن المصالح رغم التلويح الأمريكي بالتدخل العسكري لحسم الصراع على السلطة في فنزويلا لصالح حليفها خوان غويدور؛ لإحداث تغيير في مسار فنزويلا التاريخي المؤيد والداعم للقضية الفلسطينية وحق الشعب الفلسطيني في تقرير مصيره وهذا ما قاله الرئيس الفنزويلي أشعر أنني فلسطيني ، أشعر أنني عربي ، وأشعر بأنني جزء من هذه القضية التاريخية ، أشعر بذلك بصدق وبعمق وخاطب، الأسرى بالقول: " كل محبتنا لكم، وأسأل الله أن يبارككم ، والتزامنا معكم ثابت ، وأنا أقدر كل دعمكم ، فنزويلا لن تتخلى أبدًا عن القضية الفلسطينية ونمثل التضامن الحقيقي مع فلسطين ومع استقلالها ومع حق الشعب الفلسطيني في تقرير المصير والعيش بسلام ، وهذا النهج طبيعي فعلى الدوام فنزويلا بدايةً من الرئيس الراحل هوجو تشافيز تصوت لصالح فلسطين في الأمم المتحدة ، ودعمت على الدوام مشاريع القرارات التي تتبناها المجموعة العربية في مجلس الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة .

  ويبدو أنه قد راق لأمريكا وحلفائها تكرار النموذج الذي استخدموه ضد العراق والإطاحة بالرئيس صدام حسين ونظامه؛ لإحكام السيطرة على ثروات العراق وتفتيت الأمة العربية وإضعافها وما تلا ذلك من فوضى خلاقة أحدثتها الولايات المتحدة الأمريكية في الدول العربية، وكانت نتائجها ما يسمى بــ "الربيع العربي" الذي أحدث تدميرًا في الدول العربية باسم الديمقراطية وحقوق الإنسان، فموارد فنزويلا تحتل منزلة متميزة داخل الأوبك وهى تمتلك من احتياطات الزيت المؤكدة في نهاية 2001 نحو 78مليار برميل ، أو مايعادل 7.4%من الاحتياطيات العالمية وهى بذلك تحتل المرتبة السادسة بعد السعودية والعراق والإمارات والكويت وايران ، وبالإضافة إلى أن فنزويلا تمتلك احتياطيات هائلة من الزيت الفائق، وتقدر احتياطاته بنحو 270مليار برميل وهى من الدول التي سيكون بمقدورها تزويد العالم بما يقرب من نصف احتياجاته من البترول بحلول العام 2020 بعد أن تكون احتياطيات الكثير من الدول المنتجة للبترول قد بدأت رحلة النضوب الطبيعي، وصار إنتاجها عاجزًا عن مواكبة الطلب العالمي المتزايد على البترول وهو ما جعل لعاب الدول الاستعمارية يسيل لالتهام موارد فنزويلا، وإيجاد موطئ قدم لاستراتيجيتها في أميركا اللاتينية؛ لتكون نقطة انقضاض لبراثن الإجرام الصهيوأمريكي أن تنال مرادها .

 

فهل تنتصر الإرادة الوطنية لفنزويلا بدعم روسيا والصين لإفشال المخطط الأمريكي هذا ما ستسفر عنه الأشهر القادمة

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع
أحداث الساعة
17:30 PM

لماذا يشارك السفير الأمريكي في حفر الأنفاق تحت مدينة القدس عاصمة فلسطين

17:27 PM

تآكل "المناعة الاجتماعية" لقرى غلاف غزة الصهيونية

14:55 PM

كلمة الرئيس محمود عباس أمام القمة العربية الــ 30 في تونس

14:48 PM

الرئيس أمام قمة تونس: لم يعد باستطاعتنا تحمل الوضع القائم وسنضطر لاتخاذ خطوات مصيرية

17:51 PM

وداعاً حزب الليكود

14:35 PM

قيادات فتحاوية: الإعلان عن اسم رئيس الحكومة الأحد المقبل.. والمركزية قد تلجأ للتصويت

22:47 PM

ماذا تعرف عن مؤتمر وارسو؟ وهل يعتبر تطبيعا ؟

22:21 PM

تصريح كوهين لفيصل القاسم : هناك من يحمي العرب من إيران

22:07 PM

مسيرات تأييد للرئيس محمود عباس في مخيمات لبنان

23:10 PM

التربية تعلن انتهاء أزمة جامعة بيت لحم والدوام غداً

23:08 PM

هنية يدعو من القاهرة المقاومة للدفاع عن الأقصى

23:06 PM

ادعيس: أقصانا وأسرانا ثوابت مشروعنا الوطني

23:04 PM

صور- صلاة العشاء في منطقة باب الرحمة واعتقال 3 اطفال

23:01 PM

الرئيس: قرار قرصنة أموالنا المسمار الأخير في نعش اتفاق باريس وتنصل من كل الاتفاقات

22:58 PM

بالأسماء.. إعدام 9 مدانين باغتيال النائب العام المصري هشام بركات

أفكار وآراء
المزيد
تحقيقات وتقارير
المزيد
استطلاع الرأي
ما هو تقيمك لحكومة التوافق برائسة الحمد الله ؟
ممتاز
جيد
مقبول
لا ادري
انتهت فترة التصويت